عامموجز الاخبار

اغتيال قائد كبير في الحرس الثوري الإيراني

ذكرت وسائل إعلام إيرانية، تعرض عبد الحسين مجدمى قائد وحدة بسيج مدينة دارخوين فى منظقة شادجان بمحافظة خوزستان جنوب غرب إيران، لحادث اغتيال صباح اليوم الأربعاء، وفى التفاصيل قالت إنه تعرض لإطلاق نار من قبل مسلحين ملثمين صباح اليوم، ولم تعط المزيد من التفاصيل.

نقلت الوكالة عن مواقع محلية تفاصيل الحادث الذي وقع صباح الأربعاء، عندما تم إطلاق نار من قبل ملثمين على مجدمي أمام منزله. أفادت مواقع محلية كـ “عصر جنوب”، بأن مجدمي قد تعرض للقتل أمام منزله برصاصات أطلقت من سلاح كلاشنكوف، فيما قال موقع “قدس أونلاين” أن ملثمين على دراجة نارية استهدفاه أمام منزله أثناء ركوبه السيارة.

وأعلن المسؤول بالحرس الثوري، محمد رضا نعمتي أنه لم يعلن أي طرف عن تبنيه عملية الاغتيال حتى الآن، فيما تجري السلطات الإيرانية تحقيقها بخصوص الحادث.

من جانبها قالت شبكة خوزستان التي تتبع التليفزيون الإيراني، إن عبد الحسين مجدمي كان يتبع قوات فيلق القدس، المسؤولة عن العمليات العسكرية خارج الحدود في سوريا، كما أنه كان مقربا من سليماني.

من ناحية أخرى، سلط بعض الناشطين والمنظمات الإيرانية المعارضة في الخارج، الضوء على بعض من أفعال مجدمي التي تسببت له في الكثير من الأعداء.

قالت حركة فرشغرد المعارضة (المقربة من ولي العهد الإيراني السابق رضا بهلوي) في تغريدة لها، إن مجدمي تورط في إعدام عدد من سكان محافظة خوزستان، ذات الأغلبية السكانية العربية.

الوسوم
تابع جنة نيوز على أخبار Google
زر الذهاب إلى الأعلى