موجز الاخبارعام

تظاهرات تشل فرنسا احتجاجا على نظام التقاعد

“خميس أسود” تشهده فرنسا هذا الخامس من ديسمبر 2019. حوالى 250 تظاهرة تعم أنحاء البلاد، رافضة إصلاحات جديدة في أنظمة التقاعد تعهد بها الرئيس إيمانويل ماكرون، وهي عبارة عن نظام قائم على النقاط يفترض أن يستبدل 42 آليةً معمول بها حالياً، من الآليات الخاصة بالموظفين والعاملين في القطاع الخاص إلى الأنظمة الخاصة والمكملة، علاوة على وقف حركة النقل وإغلاق المدارس وتعبئة للمتقاعدين والطلاب والمعلمين وفق تقرير لراديو مونتيكارلو الفرنسي 

فبالفعل، ألغي يوم الخميس تشغيل 90% من القطارات السريعة و80% من القطارات في المناطق، كما أغلقت 10 محطات مترو من أصل 14 محطة في باريس.

وينتظر كذلك البدء بإضرابات غير محدودة في الهيئة المستقلة للنقل في باريس وفي الشركة الوطنية للسكك الحديدية، حيث من المتوقع أصلاً القيام بتحرك طويل الأجل.

كما توقفت أيضا حركة النقل إلى حد كبير في المدن الكبرى مثل ستراسبورغ وبوردو ومرسيليا ونانت وليل.

وفي قطاع التعليم، أعلن 70% من أساتذة تعليم المرحلة الابتدائية الإضراب، فيما يتوقع أن يكون عدد الأساتذة المضربين في مرحلة التعليم الثانوي قريبة أيضاً وفق مصدر نقابي.

ولا زالت الحكومة عازمة على تنفيذ هذا التعديل، رغم التحرك الذي يتوقع أن يدوم لمدة طويلة وفي ظل توتر اجتماعي وازدياد الاستياء في أوساط عدة قطاعات مثل المستشفيات والشرطة والإطفاء والتعليم وسكك الحديد واحتجاجات “السترات الصفر”.

وأكد رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون أنه “لن يتراجع” عن هذا التعديل.

ويستعيد الفرنسيون في تعبئتهم الحراك الاجتماعي لعام 1995 المناهض لتعديل سابق في أنظمة التقاعد والضمان الاجتماعي، شلّ البلاد لثلاثة أسابيع وأرغم الحكومة بالتالي على سحب المشروع.

الوسوم
تابع جنة نيوز على أخبار Google
زر الذهاب إلى الأعلى