عامرياضة

ليفربول بطلًا لـ كأس العالم للأندية على حساب فلامنجو

بهدف دون رد من توقيع روبيرتو فيرمينو، في الماتش التي جمعت الفريقين باستاد خليفة العالمي، من مونديال الأندية الذي تمت إقامة على أراضي دولة قطر.

وبدء ليفربول بضغط قوي من لاعبي الريدز ومحاولات للبحث عن هدف التقدم فى الدقائق الأولي من الماتش.

وقد كانت أولى الكرات الخطيرة من تسديدة قوية من خارج المنطقة من خلال ارنولد لكنها مرت على حافة القائم الايمن بقليل

ووسط محاولات من قبل ليفربول لفتح الالتحاق مبكرًا من تمريرة طولية فى إتجاه المنطلق محمد صلاح داخل يمين المنطقة ليستلم الكرة ويمررها إلى نابي كيتا الذي قام بتسديدها تسديدة قوية لكنها مرت اعلى المرمى

وقبل ختامية نصف المباراة الأول تراجع في مستوى لاعبي ليفربول أمام السيطرة الجلية لفلامنجو الضاغط بشدة على دفاعات الريدز

وحاول بطل البرازيل من ضغط هجومي قوي من لاعبي فلامنجو على مرمى ليفربول في محاولة لاستغلال القلق الجلي في أداء اللاعبين.

بعد أن وصلت نسبة التمريرات، ليفربول 160 – 235 فلامنجو في أعقاب مرور 30 دقيقة من عمر نصف المباراة الأول.

واضاع فيرمينيو مع طليعة الشوط الثاني هدف محقق شكل غريب في أعقاب تمريرة وصلت لروبيرتو فيرمينو على حواجز مساحة الجزاء ليراوغ المدافع رودريجو على نحو أكثر من رائع ثم قام بتسديد كرة قوية اصطدمت بالقائم الأيمن ثم مرت بمحاذاة خط المرمى قبل أن تتحول بالنهاية إلى ركلة مرمى.

وأهدر محمد صلاح احتمالية تسجيل الهداف الأول فى طليعة الشوط الثانى بعد أن إستلم عرضية من أرنولد حولها بشدة باتجاه مرمى الفريق البرازيلى لكنها خرجت إلى بالقرب من المرمى.

وجاء الهدف في الشوط الأول الإضافي من كرَّة مرتدة قادها السنغالي ساديو ماني وعندما دخل إلى مساحة العقوبة مررها إلى فيرمينو القادم من الخلف ليسجلها البرازيلي بأسلوب رائعة في الشباك.

و بعد عودة اللعب مرة أخرى أهدر صلاح هدف فاخر من تسديدة صارويخه تصدى له الحارس البرازيلي.

الوسوم
تابع جنة نيوز على أخبار Google
زر الذهاب إلى الأعلى