تصاعدت الاحتجاجات الإيرانية ضد رفع أسعار الوقود في يومها الثاني، السبت، على نحو لافت، إذ بلغت حد إحراق فرع للمصرف الوطني، بالتزامن مع مطالب بإسقاط نظام المرشد ورفض تدخل طهران في شؤون الدول العربية.

ففي مدينة بهبهان، جنوب غربي إيران، أضرم محتجون النار في “المصرف الوطني”، بينما طالب المتظاهرون في مدينة “كرج”، وسط البلاد، بإسقاط نظام المرشد على خامنئي.

وردد متظاهرون في عدة مدن إيرانية هتافات رافضة لتدخل بلدهم في شؤون الدول العربية، وطالبوا بتحسين أحوالهم المعيشية، بحسب مصادر في المعارضة الإيرانية.

وقالت تلك المصادر، السبت، إن السلطات الإيرانية قطعت خدمة الإنترنت عن مناطق الأهواز جنوب غربي إيران، بعد الاحتجاجات ضد النظام الإيراني.

وأغلق محتجون في طهران بعض شوارع العاصمة، احتجاجا على رفع أسعار الوقود بنحو 3 أضعاف ما كانت عليه.

وقالت مصادر في المعارضة الإيرانية إن قوات الأمن لجأت إلى القوة أثناء تفريق متظاهرين في بوشهر جنوبي البلاد، بينما استنكر متظاهرون في طهران إنفاق عائدات البلاد على قوات الباسيج.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية رسمية أن العاصمة طهران وعدة مدن أخرى شهدت مظاهرات حاشدة السبت، في اليوم الثاني من الاحتجاجات.

One thought on “مظاهرات ايران: حرق مصرف في بهبهان ومطالب بإسقاط المرشد”
  1. 792259 888195Have read a couple of with the articles on your web site now, and I genuinely like your style of blogging. I added it to my favorites weblog internet site list and will probably be checking back soon. 565819

Leave a Reply

Your email address will not be published.